البريد الفلسطيني

د. موسى يعلن اصدار طابعٍ عربيٍّ باسم "القدس عاصمة دولة فلسطين"

التاريخ

11 Apr 2018


رام الله- 08/04/2018 أعلن الدكتور علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عن موافقة اللجنة العربية الدائمة للبريد لاصدار طابع بريدي تحت عنوان "القدس عاصمة دولة فلسطين" في كل الدول العربية، لاسيما مع ازدياد اجراءات الاحتلال الاسرائيلي ضد المدينة والسياسة الأمريكية اتجاهها.
جاء ذلك خلال الاجتماع الرابع والثلاثين للجنة العربية الدائمة للبريد المنعقد في عُمان، حيث صوتت الدول الأعضاء بالاجماع على طلب فلسطين المقدم من وزارة الاتصالات.
وشكر الوزير موسى كافة الدول العربية على دعمها ووقوفها الدائم بجانب فلسطين وقضية القدس، واعتبر هذه المبادرات دليل وقوف إلى جانب الثوابت الوطنية، وعدم القبول بالتفريط بذرة تراب للمدينة المقدسة التي هي مكان عربي واسلامي ومعلم ديني وسياحي هام ويعد صمام الامان للمنطقة بأسرها.
واعتبر موسى الاجماع العربي على استصدار الطابع الرمزي والسيادي وكل كلمات الدعم والمناصرة خلال أعمال الاجتماع الذي كانت قضية فلسطين لاسيما البريد الفلسطيني ضمن أبرز محاوره، دليل على مكانة فلسطين ومكانة القدس وهويتها العربية والاسلامية.
ومن الجدير ذكره أن وزارة الاتصالات تصدر مجموعة طوابع بريدية سنوياً تحمل معاني ثقافية واجتماعية وسياسية واقتصادية لها أهمية كبيرة في تسليط الضوء على مناسبات وطنية ودينية وثقافية تخص فلسطين إضافة الى تجسيد الواقع الفلسطيني بما تمثله الطوابع من سفير لفلسطين يجوب العالم وبما تعكس من موروثه الثقافي وانطباعاته وحضارته.